بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» حقيبة الاستاذ " ملتقى تكويني " بطاقة المرافقة للمتربص
الأحد يناير 04, 2015 10:48 pm من طرف سهام الجزائرية

» في مفهوم تعليمية المادة
الأحد يناير 04, 2015 10:05 pm من طرف سهام الجزائرية

» التدريس فنياته و آلياته
الثلاثاء ديسمبر 23, 2014 12:04 am من طرف myahia

» التكوين : مفهومه ، أهدافه ، آلياته
الإثنين ديسمبر 22, 2014 11:39 pm من طرف myahia

» عذرا فلسطين
الجمعة مارس 14, 2014 8:05 pm من طرف سهام الجزائرية

» ملتقى ولائي 10 مارس 2014
الأربعاء مارس 12, 2014 11:00 pm من طرف myahia

» ما أجمل اللغة العربية
الأربعاء فبراير 19, 2014 8:46 pm من طرف سهام الجزائرية

» و جادلهم بالتي هي أحسن
الثلاثاء فبراير 18, 2014 3:15 pm من طرف سهام الجزائرية

» قصة و عبرة
الجمعة فبراير 14, 2014 1:32 am من طرف myahia

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



سحابة الكلمات الدلالية

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 171 بتاريخ الثلاثاء يونيو 12, 2018 11:35 am
نوفمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
252627282930 

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




إعراب سورة مريم الجزء السادس عشر الربع الثالث من الآية 22 إلى الآية 58

اذهب الى الأسفل

إعراب سورة مريم الجزء السادس عشر الربع الثالث من الآية 22 إلى الآية 58

مُساهمة من طرف myahia في الأحد مايو 26, 2013 1:06 am

سورة مريم [ الجزء السادس عشر – الربع الثالث ] (الآيات22: 58)

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

(فَحَمَلَتْهُ فَانْتَبَذَتْ بِهِ مَكاناً قَصِيًّا (22))



«فَحَمَلَتْهُ» الفاء استئنافية وماض والتاء للتأنيث والهاء مفعول به

«فَانْتَبَذَتْ» الفاء عاطفة وماض والتاء للتأنيث

«بِهِ» متعلقان بانتبذت والجملة معطوفة

«مَكاناً» مفعول فيه

«قَصِيًّا» صفة.



(فَأَجاءَهَا الْمَخاضُ إِلى جِذْعِ النَّخْلَةِ قالَتْ يا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هذا وَكُنْتُ نَسْياً مَنْسِيًّا (23))



«فَأَجاءَهَا» الفاء عاطفة للتعقيب والهمزة للتعدية وماض والها مفعوله

«الْمَخاضُ» فاعل والجملة معطوفة

«إِلى جِذْعِ» متعلقان بجاء

«النَّخْلَةِ» مضاف إليه

«قالَتْ» ماض والتاء للتأنيث والفاعل مستتر

«يا لَيْتَنِي» يا للنداء أو للتنبيه وليتني ليت حرف مشبه بالفعل والنون للوقاية والياء اسمها والجملة مقول القول

«مِتُّ» ماض وفاعله والجملة خبر ليت

«قَبْلَ» ظرف زمان

«هذا» الها للتنبيه ذا اسم إشارة مضاف إليه

«وَكُنْتُ» الواو عاطفة وماض ناقص والتاء اسمها

«نَسْياً» خبر

«مَنْسِيًّا» صفة لنسيا



(فَناداها مِنْ تَحْتِها أَلاَّ تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيًّا (24))



«فَناداها» الفاء عاطفة وماض مبني على الفتح المقدر على الألف والفاعل مستتر والها مفعول به

«مِنْ تَحْتِها» متعلقان بالفعل ناداها

«أن» تفسيرية

«لا» ناهية جازمة

«تَحْزَنِي» مضارع مجزوم بلا وعلامة جزمه حذف النون والياء فاعله والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها تفسيرية

«قَدْ» حرف تحقيق

«جَعَلَ رَبُّكِ» ماض وفاعله والكاف مضاف إليه

«تَحْتَكِ» ظرف مكان والكاف مضاف إليه

«سَرِيًّا» مفعول به لجعل



(وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُساقِطْ عَلَيْكِ رُطَباً جَنِيًّا (25))



«وَهُزِّي» الواو عاطفة وأمر مبني على حذف النون والياء في محل رفع فاعل

«إِلَيْكِ» متعلقان بهزي

«بِجِذْعِ» الباء زائدة ومفعول به مجرور لفظا منصوب محلا

«النَّخْلَةِ» مضاف إليه

«تُساقِطْ» مضارع مجزوم لأنه جواب الطلب والفاعل مستتر

«عَلَيْكِ» متعلقان بتساقط

«رُطَباً» مفعول به

«جَنِيًّا» صفة.



(فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْناً فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَداً فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمنِ صَوْماً فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنْسِيًّا (26))



«فَكُلِي» الفاء الفصيحة أي إذا تم لك هذا كله كلي وفعل أمر مبني على حذف النون والياء في محل رفع فاعل والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب شرط غير جازم

«وَاشْرَبِي» فعل أمر معطوف على ما قبله

«وَقَرِّي» فعل أمر معطوف على ما قبله وإعرابه مثله

«عَيْناً» تمييز

«فَإِمَّا» الفاء عاطفة وإما شرطية أدغمت نونها بما الزائدة

«تَرَيِنَّ» مضارع مرفوع بثبوت النون والياء فاعل

«مِنَ الْبَشَرِ»متعلقان بمحذوف حال

«أَحَداً» مفعول به

«فَقُولِي» الفاء رابطة لجواب الشرط وأمر مبني على حذف النون والياء ضمير في محل رفع فاعل والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب شرط غير جازم

«إِنِّي» إن حرف مشبه بالفعل والياء اسمها والجملة مقول القول

«نَذَرْتُ» ماض مبني وفاعله والجملة خبر إن

«لِلرَّحْمنِ» متعلقان بنذرت

«صَوْماً» مفعول به

«فَلَنْ» الفاء استئنافية ولن حرف ناصب

«أُكَلِّمَ» مضارع منصوب بلن وفاعله مستتر

«الْيَوْمَ» ظرف زمان متعلق بأكلم

«إِنْسِيًّا» مفعول به



(فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَها تَحْمِلُهُ قالُوا يا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئاً فَرِيًّا (27))



«فَأَتَتْ» الفاء استئنافية وماض مبني على الفتح المقدر على الألف المحذوفة والتاء للتأنيث والفاعل مستتر

«قَوْمَها» مفعول به والهاء مضاف إليه

«تَحْمِلُهُ» مضارع مرفوع والفاعل مستتر والهاء مفعول به والجملة حال

«قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة

«يا مَرْيَمُ» اليا للنداء ومريم منادى مفرد علم مبني على الضم في محل نصب على النداء والجملة مقول القول

«لَقَدْ» اللام واقعة في جواب القسم المحذوف وقد حرف تحقيق

«جِئْتِ» ماض والتاء فاعل

«شَيْئاً» مفعول به والجملة لا محل لها لأنها جواب قم

«فَرِيًّا» صفة لشيئا



(يا أُخْتَ هارُونَ ما كانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَما كانَتْ أُمُّكِ بَغِيًّا (28))



«يا أُخْتَ» يا أداة نداء أخت منادى مضاف منصوب على النداء

«هارُونَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف

«ما كانَ أَبُوكِ» ما نافية وكان واسمها المرفوع بالواو لأنه من الأسماء الخمسة والكاف في محل جر بالإضافة

«امْرَأَ» خبر والجملة مستأنفة

«سَوْءٍ» مضاف إليه

«وَما كانَتْ أُمُّكِ» الواو عاطفة وما نافية وكان واسمها والكاف في محل جر بالإضافة

«بَغِيًّا» خبر والجملة معطوفة



(فَأَشارَتْ إِلَيْهِ قالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَنْ كانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيًّا (29))



«فَأَشارَتْ» الفاء استئنافية وماض والتاء للتأنيث والفاعل مستتر والجملة مستأنفة

«إِلَيْهِ» متعلقان بأشارت

«قالُوا» ماض والواو واو الجماعة فاعله والجملة مستأنفة

«كَيْفَ» اسم استفهام في محل نصب حال

«نُكَلِّمُ» مضارع مرفوع والفاعل مستتر

«مَنْ» اسم موصول مفعول به

«كانَ» كان واسمها ضمير مستتر

«فِي الْمَهْدِ» متعلقان بحال محذوفة

«صَبِيًّا» خبر كان والجملة صلة



(قالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتانِيَ الْكِتابَ وَجَعَلَنِي نَبِيًّا (30))



«قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة

«إِنِّي» إن واسمها

«عَبْدُ» خبر إن والجملة مقول القول

«اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه

«آتانِيَ» ماض مبني على الفتح المقدر على الألف والنون للوقاية والفاعل مستتر والياء في محل نصب مفعول به أول

«الْكِتابَ» مفعول به ثان والجملة مقول القول

«وَجَعَلَنِي» الواو عاطفة وماض والنون للوقاية والفاعل مستتر والياء مفعول به

«نَبِيًّا» مفعول به ثان والجملة معطوفة



(وَجَعَلَنِي مُبارَكاً أَيْنَ ما كُنْتُ وَأَوْصانِي بِالصَّلاةِ وَالزَّكاةِ ما دُمْتُ حَيًّا (31))



«وَجَعَلَنِي» الواو عاطفة وماض سبق إعرابه والياء مفعول به أول

«مُبارَكاً» مفعول به ثان والجملة معطوفة

«أَيْنَ ما» ظرف مكان منصوب متعلق بالفعل جعل

«كُنْتُ» كان واسمها والجملة مضاف إليه

«وَأَوْصانِي» الواو عاطفة وماض والفاعل مستتر والياء مفعول به والنون للوقاية

«بِالصَّلاةِ» متعلقان بأوصاني

«وَالزَّكاةِ» معطوفة على الصلاة والجملة مستأنفة

«ما» مصدرية

«دُمْتُ» ماض ناقص مبني على السكون والتاء في محل رفع اسمها

«حَيًّا» خبرها والمصدر المؤول في محل نصب على الظرفية الزمانية.



(وَبَرًّا بِوالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّاراً شَقِيًّا (32))



«وَبَرًّا» الواو عاطفة وبرا معطوف على مباركا

«بِوالِدَتِي» متعلقان ببرا والياء مضاف إليه

«وَلَمْ يَجْعَلْنِي» الواو عاطفة ومضارع مجزوم بلم والنون للوقاية والياء مفعول به أول والفاعل مستتر

«جَبَّاراً» مفعول به ثان

«شَقِيًّا» صفة لجبارا والجملة معطوفة على ما سبق



(وَالسَّلامُ عَلَيَّ يَوْمَ وُلِدْتُ وَيَوْمَ أَمُوتُ وَيَوْمَ أُبْعَثُ حَيًّا (33))



«وَالسَّلامُ» الواو عاطفة والسلام مبتدأ

«عَلَيَّ» متعلقان بالخبر المحذوف والجملة معطوفة

«يَوْمَ» ظرف زمان متعلق بولدت

«وُلِدْتُ» ماض مبني للمجهول والتاء نائب فاعل والجملة مضاف إليه

«وَيَوْمَ» الواو عاطفة وظرف زمان متعلق بأموت

«أَمُوتُ» مضارع فاعله مستتر والجملة مضاف إليه

«وَيَوْمَ أُبْعَثُ» إعرابه كإعراب يوم أموت

«حَيًّا» حال



(ذلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ الَّذِي فِيهِ يَمْتَرُونَ (34))



«ذلِكَ» ذا اسم إشارة مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب

«عِيسَى» خبر مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والجملة مستأنفة

«ابْنُ» بدل من عيسى

«مَرْيَمَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة نيابة عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف للعلمية والتأنيث

«قَوْلَ» مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره قلت

«الْحَقِّ» مضاف إليه

«الَّذِي» اسم موصول في محل جر صفة للحق

«فِيهِ» متعلقان بيمترون

«يَمْتَرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة الموصول لا محل لها من الإعراب.



(ما كانَ لِلَّهِ أَنْ يَتَّخِذَ مِنْ وَلَدٍ سُبْحانَهُ إِذا قَضى أَمْراً فَإِنَّما يَقُولُ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ (35))



«ما» نافية

«كانَ» ماض ناقص

«لِلَّهِ» متعلقان بالخبر المقدم والجملة مستأنفة

«أَنْ» ناصبة

«يَتَّخِذَ» مضارع منصوب بأن وفاعله مستتر وأن والفعل في تأويل مصدر في محل رفع اسم كان

«مِنْ» حرف جر زائد

«وَلَدٍ» اسم مجرور لفظا منصوب محلا مفعول به ليتخذ

«سُبْحانَهُ» مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره أسبح

«إِذا» ظرف زمان لما يستقبل من الزمان خافض لشرطه متعلق بجوابه

«قَضى » ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر والفاعل مستتر والجملة مضاف إليه

«أَمْراً» مفعول به

«فَإِنَّما» الفاء رابطة وإنما كافة ومكفوفة

«يَقُولُ» مضارع مرفوع وفاعله مستتر والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم

«لَهُ» متعلقان بيقول

«كُنْ» أمر ناقص واسمه مستتر والخبر محذوف تقديره بشرا والجملة مقول القول

«فَيَكُونُ» الفاء عاطفة ومضارع تام فاعله مستتر والجملة معطوفة



(وَإِنَّ اللَّهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ هذا صِراطٌ مُسْتَقِيمٌ (36))



«وَإِنَّ اللَّهَ» الواو استئنافية وأن ولفظ الجلالة اسمها

«رَبِّي» خبر مرفوع بالضمة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة والياء مضاف إليه

«وَرَبُّكُمْ» معطوف على ربي والكاف مضاف إليه

«فَاعْبُدُوهُ» الفاء الفصيحة وأمر مبني على حذف النون والواو فاعله والهاء مفعول به والجملة معطوفة

«هذا» الها للتنبيه وذا اسم إشارة مبتدأ

«صِراطٌ» خبر

«مُسْتَقِيمٌ» صفة لصراط والجملة مستأنفة.



(فَاخْتَلَفَ الْأَحْزابُ مِنْ بَيْنِهِمْ فَوَيْلٌ لِلَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ مَشْهَدِ يَوْمٍ عَظِيمٍ (37))



«فَاخْتَلَفَ الْأَحْزابُ» الفاء استئنافية وماض وفاعله والجملة مستأنفة

«مِنْ بَيْنِهِمْ» متعلقان بحال محذوفة والهاء مضاف إليه

«فَوَيْلٌ» الفاء عاطفة ومبتدأ وجاء الابتداء بالنكرة لأنها تتضمن معنى الدعاء

«لِلَّذِينَ» اللام حرف جر واسم موصول في محل جر بحرف الجر متعلقان بالخبر المحذوف والجملة معطوفة

«كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة لا محل لها من الإعراب

«مِنْ مَشْهَدِ» متعلقان بويل

«يَوْمٍ» مضاف إليه

«عَظِيمٍ» صفة



(أَسْمِعْ بِهِمْ وَأَبْصِرْ يَوْمَ يَأْتُونَنا لكِنِ الظَّالِمُونَ الْيَوْمَ فِي ضَلالٍ مُبِينٍ (38))



«أَسْمِعْ» ماض جاء على صيغة الأمر والجملة مستأنفة

«بِهِمْ» الباء حرف جر زائد زيدت في الفاعل وجاء ضميره ضمير نصب لمناسبة الباء

«وَأَبْصِرْ» معطوف على أسمع وإعرابه مثله

«يَوْمَ» ظرف زمان

«يَأْتُونَنا» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل ونا مفعول به

«لكِنِ» مخففة من لكن لا عمل لها

«الظَّالِمُونَ» مبتدأ مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم

«الْيَوْمَ» ظرف زمان

«فِي ضَلالٍ» متعلقان بالخبر المحذوف

«مُبِينٍ» صفة والجملة مستأنفة



(وَأَنْذِرْهُمْ يَوْمَ الْحَسْرَةِ إِذْ قُضِيَ الْأَمْرُ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ وَهُمْ لا يُؤْمِنُونَ (39))



«وَأَنْذِرْهُمْ» الواو استئنافية وأمر ومفعوله الأول وفاعله مستتر والجملة مستأنفة

«يَوْمَ» مفعول به ثان

«الْحَسْرَةِ» مضاف إليه

«إِذْ» ظرف زمان متعلق بالحسرة

«قُضِيَ الْأَمْرُ» ماض مبني للمجهول ونائب فاعل والجملة مضاف إليه

«وَهُمْ» الواو حالية وهم مبتدأ

«فِي غَفْلَةٍ» متعلقان بالخبر المحذوف

«وَهُمْ» إعرابها كسابقتها

«لا يُؤْمِنُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة خبر.



(إِنَّا نَحْنُ نَرِثُ الْأَرْضَ وَمَنْ عَلَيْها وَإِلَيْنا يُرْجَعُونَ (40))



«إِنَّا» إن المشبهة بالفعل ونا المدغمة بها اسمها والجملة مستأنفة

«نَحْنُ» مبتدأ والجملة خبر إنا

«نَرِثُ» مضارع فاعله مستتر

«الْأَرْضَ» مفعول به والجملة خبر نحن

«وَمَنْ» الواو عاطفة ومن اسم موصول معطوف على الأرض

«عَلَيْها» متعلقان بمحذوف صلة

«وَإِلَيْنا» الواو عاطفة ومتعلقان بيرجعون

«يُرْجَعُونَ» مضارع مبني للمجهول مرفوع بثبوت النون والواو نائب فاعل والجملة معطوفة



(وَاذْكُرْ فِي الْكِتابِ إِبْراهِيمَ إِنَّهُ كانَ صِدِّيقاً نَبِيًّا (41))



«وَاذْكُرْ» الواو استئنافية وأمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة

«فِي الْكِتابِ» متعلقان باذكر

«إِبْراهِيمَ» مفعول به

«إِنَّهُ» إن والهاء اسمها والجملة تعليلية لا محل لها

«كانَ» ماض ناقص والجملة خبر إنه واسمها مستتر ،

«صِدِّيقاً» خبر

«نَبِيًّا» خبر ثان



(إِذْ قالَ لِأَبِيهِ يا أَبَتِ لِمَ تَعْبُدُ ما لا يَسْمَعُ وَلا يُبْصِرُ وَلا يُغْنِي عَنْكَ شَيْئاً (42))



«إِذْ»ظرف زمان متعلق بصديقا

«قالَ»ماض فاعله مستتر والجملة مضاف إليه

«لِأَبِيهِ»متعلقان بقال والهاء مضاف إليه

«يا»أداة نداء

«أَبَتِ»منادى مضاف إلى الياء وعوض عنها بالتاء والجملة مقول القول

«لِمَ»اللام حرف جر وما اسم استفهام في محل جر حذف ألفها لدخول حرف الجر عليها متعلقان بتعبد

«تَعْبُدُ»مضارع مرفوع فاعله مستتر والجملة مقول القول

«ما»اسم موصول في محل نصب مفعول به

«لا»نافية

«يَسْمَعُ»مضارع فاعله مستتر والجملة صلة لا محل لها

«وَلا يُبْصِرُ»إعرابها كسابقتها معطوف على يسمع

«وَلا يُغْنِي»إعرابها كسابقتها

«عَنْكَ»متعلقان بيغني

«شَيْئاً»مفعول به والجملة معطوفة.



(يا أَبَتِ إِنِّي قَدْ جاءَنِي مِنَ الْعِلْمِ ما لَمْ يَأْتِكَ فَاتَّبِعْنِي أَهْدِكَ صِراطاً سَوِيًّا (43))



«يا أَبَتِ» مر إعرابها في الآية السابقة

«إِنِّي» إن واسمها والجملة مقول القول

«قَدْ» حرف تحقيق

«جاءَنِي» ماض والنون للوقاية والياء مفعوله المقدم

«مِنَ الْعِلْمِ» متعلقان بجاءني

«ما» اسم موصول في محل رفع فاعل مؤخر

«لَمْ» حرف جازم

«يَأْتِكَ» مضارع مجزوم بحذف حرف العلة والكاف مفعوله وفاعله مستتر والجملة صلة لا محل لها

«فَاتَّبِعْنِي» الفاء الفصيحة لأنها أفصحت عن شرط سابق والتقدير إن شئت الهداية فاتبعني والجملة معطوفة

«أَهْدِكَ» مضارع مجزوم لأنه جواب الطلب وعلامة جزمه حذف حرف العلة والكاف مفعوله الأول وفاعله مستتر

«صِراطاً» مفعول به ثان

«سَوِيًّا» صفة لصراطا



(يا أَبَتِ لا تَعْبُدِ الشَّيْطانَ إِنَّ الشَّيْطانَ كانَ لِلرَّحْمنِ عَصِيًّا (44))



«يا أَبَتِ» تقدم إعرابها في الآية السابقة

«لا» ناهية

«تَعْبُدِ» مضارع مجزوم وحرك بالكسر لالتقاء الساكنين وفاعله مستتر

«الشَّيْطانَ» مفعوله به والجملة مقول القول

«إِنَّ الشَّيْطانَ» إن واسمها والجملة مقول القول

«كانَ» ماض ناقص والجملة خبر

«لِلرَّحْمنِ» متعلقان بالخبر عصيا

«عَصِيًّا» خبر



(يا أَبَتِ إِنِّي أَخافُ أَنْ يَمَسَّكَ عَذابٌ مِنَ الرَّحْمنِ فَتَكُونَ لِلشَّيْطانِ وَلِيًّا (45))



«يا أَبَتِ» تقدم إعرابها

«إِنِّي» إن والياء اسمها والجملة مقول القول

«أَخافُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر إني

«أَنْ» ناصبة

«يَمَسَّكَ» مضارع منصوب بأن والكاف مفعوله

«عَذابٌ» فاعل مؤخر

«مِنَ الرَّحْمنِ» متعلقان بيمسك

«فَتَكُونَ» الفاء عاطفة ومضارع ناقص واسمه محذوف تقديره أنت

«لِلشَّيْطانِ» متعلقان بالخبر وليا

«وَلِيًّا» خبر والجملة معطوفة.



(قالَ أَراغِبٌ أَنْتَ عَنْ آلِهَتِي يا إِبْراهِيمُ لَئِنْ لَمْ تَنْتَهِ لَأَرْجُمَنَّكَ وَاهْجُرْنِي مَلِيًّا (46))



«قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة

«أَراغِبٌ» الهمزة للاستفهام وخبر مقدم وجاز الابتداء بالنكرة لأنها وقعت بعد الاستفهام

«أَنْتَ» مبتدأ مؤخر والجملة مقول القول

«عَنْ آلِهَتِي» متعلقان براغب والياء مضاف إليه

«يا» أداة نداء

«إِبْراهِيمُ» منادى مفرد علم مبني على الضم في محل نصب مفعول به لأدعو المقدرة والجملة مقول القول

«لَئِنْ» اللام الموطئة للقسم إن حرف شرط جازم

«لَمْ» حرف جازم

«تَنْتَهِ» مضارع مجزوم بلم وعلامة جزمه حذف حرف العلة والفاعل مستتر والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب

«لَأَرْجُمَنَّكَ» اللام واقعة في جواب القسم ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة والفاعل مستتر والكاف في محل نصب مفعول به والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم وجواب الشرط محذوف

«وَاهْجُرْنِي» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر والنون للوقاية والياء مفعول به والجملة معطوفة

«مَلِيًّا» ظرف زمان متعلقان باهجرني



(قالَ سَلامٌ عَلَيْكَ سَأَسْتَغْفِرُ لَكَ رَبِّي إِنَّهُ كانَ بِي حَفِيًّا (47))



«قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة

«سَلامٌ» مبتدأ وسوغ الابتداء به لمعنى الدعاء فيه

«عَلَيْكَ» متعلقان بالخبر المحذوف والجملة مقول القول

«سَأَسْتَغْفِرُ» السين للاستقبال ومضارع فاعله مستتر والجملة مقول القول

«لَكَ» متعلقان بأستغفر

«رَبِّي» مفعول به والياء مضاف إليه

«إِنَّهُ» إن واسمها

«كانَ» ماض ناقص وجملته خبر إنه

«بِي» متعلقان بحفيا

«حَفِيًّا» خبر كان.



(وَأَعْتَزِلُكُمْ وَما تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَأَدْعُوا رَبِّي عَسى أَلاَّ أَكُونَ بِدُعاءِ رَبِّي شَقِيًّا (48))



«وَأَعْتَزِلُكُمْ» الواو عاطفة ومضارع فاعله مستتر والكاف مفعوله والجملة معطوفة

«وَما» الواو عاطفة واسم موصول معطوف على الكاف قبله

«تَدْعُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة

«مِنْ دُونِ» متعلقان بتدعون

«اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه

«وَأَدْعُوا» الواو عاطفة ومضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الواو للثقل فاعله مستتر

«رَبِّي» مفعول به والياء مضاف إليه والجملة معطوفة

«عَسى » فعل ماض ناقص من أفعال الرجاء واسمه محذوف

«أَلَّا» أن ناصبة ولا نافية

«أَكُونَ» مضارع ناقص منصوب بأن واسمه محذوف تقديره أنا

«بِدُعاءِ» متعلقان بشقيا

«رَبِّي» مضاف إليه والياء مضاف إليه

«شَقِيًّا» خبر يكون والمصدر المؤول في محل نصب خبر عسى



(فَلَمَّا اعْتَزَلَهُمْ وَما يَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَهَبْنا لَهُ إِسْحاقَ وَيَعْقُوبَ وَكُلاًّ جَعَلْنا نَبِيًّا (49))



«فَلَمَّا» الفاء استئنافية ولما ظرفية شرطية غير جازمة

«اعْتَزَلَهُمْ» ماض ومفعوله وفاعله مستتر والجملة مضاف إليه

«وَما» الواو عاطفة وما اسم موصول معطوف على ما قبله

«يَعْبُدُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة

«مِنْ دُونِ» متعلقان بيعبدون

«اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه

«وَهَبْنا» ماض وفاعله والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب شرط غير جازم

«لَهُ» متعلقان بوهبنا

«إِسْحاقَ» مفعول به

«وَيَعْقُوبَ» معطوف على إسحق

«وَكُلًّا» الواو عاطفة وكلا مفعول به أول لجعلنا

«جَعَلْنا» ماض وفاعله والجملة معطوفة

«نَبِيًّا» مفعول به ثان.


(وَوَهَبْنا لَهُمْ مِنْ رَحْمَتِنا وَجَعَلْنا لَهُمْ لِسانَ صِدْقٍ عَلِيًّا (50))



«وَوَهَبْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة

«لَهُمْ» متعلقان بوهبنا

«مِنْ رَحْمَتِنا» متعلقان بوهبنا ونا مضاف إليه

«وَجَعَلْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة

«لَهُمْ» متعلقان بجعلنا

«لِسانَ» مفعول به

«صِدْقٍ» مضاف إليه

«عَلِيًّا» صفة لسان



(وَاذْكُرْ فِي الْكِتابِ مُوسى إِنَّهُ كانَ مُخْلَصاً وَكانَ رَسُولاً نَبِيًّا (51))



«وَاذْكُرْ» الواو استئنافية وأمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة

«فِي الْكِتابِ» متعلقان باذكر

«مُوسى » مفعول به منصوب بالفتحة المقدرة على الألف للتعذر

«إِنَّهُ» إن واسمها والجملة تعليلية لا محل لها

«كانَ» الواو عاطفة وماض ناقص

«مُخْلَصاً» خبر كان والجملة خبر إنّ

«وَكانَ» حرف عطف وماض ناقص اسمه محذوف والجملة معطوفة

«رَسُولًا نَبِيًّا» خبران لكان



(وَنادَيْناهُ مِنْ جانِبِ الطُّورِ الْأَيْمَنِ وَقَرَّبْناهُ نَجِيًّا (52))



«وَنادَيْناهُ» الواو عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة

«مِنْ جانِبِ» متعلقان بناديناه

«الطُّورِ» مضاف إليه

«الْأَيْمَنِ» صفة

«وَقَرَّبْناهُ» الواو عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة

«نَجِيًّا» حال



(وَوَهَبْنا لَهُ مِنْ رَحْمَتِنا أَخاهُ هارُونَ نَبِيًّا (53))



«وَوَهَبْنا» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة

«لَهُ» متعلقان بوهبنا

«مِنْ رَحْمَتِنا» متعلقان بوهبنا ونا مضاف إليه

«أَخاهُ» مفعول به منصوب بالألف لأنه من الأسماء الخمسة والهاء مضاف إليه

«هارُونَ» بدل من أخاه

«نَبِيًّا» حال.



(وَاذْكُرْ فِي الْكِتابِ إِسْماعِيلَ إِنَّهُ كانَ صادِقَ الْوَعْدِ وَكانَ رَسُولاً نَبِيًّا (54))



«وَاذْكُرْ» الواو استئنافية وأمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة

«فِي الْكِتابِ» متعلقان باذكر

«إِسْماعِيلَ» مفعول به

«إِنَّهُ» إن واسمها والجملة تعليلية

«كانَ» ماض ناقص واسمها محذوف

«صادِقَ» خبر كان والجملة خبر إنه

«الْوَعْدِ» مضاف إليه

«وَكانَ» الواو عاطفة وماض ناقص واسمها محذوف

«رَسُولًا نَبِيًّا» خبرا كان منصوبا والجملة معطوفة



(وَكانَ يَأْمُرُ أَهْلَهُ بِالصَّلاةِ وَالزَّكاةِ وَكانَ عِنْدَ رَبِّهِ مَرْضِيًّا (55))



«وَكانَ» الواو عاطفة وماض ناقص والجملة معطوفة

«يَأْمُرُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر كان

«أَهْلَهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه

«بِالصَّلاةِ» متعلقان بيأمر

«وَالزَّكاةِ» معطوف على الصلاة وهو مجرور مثله

«وَكانَ» الواو عاطفة وماض ناقص والجملة معطوفة

«عِنْدَ» ظرف مكان متعلق بمرضيا

«رَبِّهِ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه

«مَرْضِيًّا» خبر كان



(وَاذْكُرْ فِي الْكِتابِ إِدْرِيسَ إِنَّهُ كانَ صِدِّيقاً نَبِيًّا (56))



«وَاذْكُرْ» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر والجملة معطوفة

«فِي الْكِتابِ» متعلقان باذكر

«إِدْرِيسَ» مفعول به

«إِنَّهُ» إن واسمها والجملة تعليلية

«كانَ» ماض ناقص واسمها مستتر والجملة خبر إن

«صِدِّيقاً» خبر كان

«نَبِيًّا» خبر ثان لكان



(وَرَفَعْناهُ مَكاناً عَلِيًّا (57))



«وَرَفَعْناهُ» الواو عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة

«مَكاناً» ظرف مكان متعلق برفعناه

«عَلِيًّا» صفة لمكانا.



(أُولئِكَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ مِنْ ذُرِّيَّةِ آدَمَ وَمِمَّنْ حَمَلْنا مَعَ نُوحٍ وَمِنْ ذُرِّيَّةِ إِبْراهِيمَ وَإِسْرائِيلَ وَمِمَّنْ هَدَيْنا وَاجْتَبَيْنا إِذا تُتْلى عَلَيْهِمْ آياتُ الرَّحْمنِ خَرُّوا سُجَّداً وَبُكِيًّا (58))



«أُولئِكَ» اسم إشارة مبتدأ والكاف للخطاب والجملة ابتدائية

«الَّذِينَ» اسم موصول خبر

«أَنْعَمَ اللَّهُ» ماض وفاعله والجملة صلة

«عَلَيْهِمْ» متعلقان بأنعم

«مِنَ النَّبِيِّينَ» متعلقان بحال محذوفة

«مِنْ ذُرِّيَّةِ» جار ومجرور بدل من النبيين بإعادة الجار

«آدَمَ» مضاف إليه مجرور بالكسرة لأنه ممنوع من الصرف

«وَمِمَّنْ» الواو عاطفة ومن حرف جر مدغمة بمن الموصولة وهما معطوفان على ما قبلهما

«حَمَلْنا» ماض وفاعله والجملة صلة

«مَعَ» ظرف متعلق بحملنا

«نُوحٍ» مضاف إليه

«وَمِنْ ذُرِّيَّةِ» معطوف على ما قبله

«إِبْراهِيمَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف

«وَإِسْرائِيلَ» معطوف على إبراهيم بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف

«وَمِمَّنْ» الواو عاطفة ومن حرف جر أدغمت بمن اسم الموصول ومعطوفان على ما سبق

«هَدَيْنا» ماض وفاعله والجملة صلة

«وَاجْتَبَيْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة

«إِذا» ظرف يتضمن معنى الشرط وهي أداة شرط غير جازمة تتعلق بالجواب

«تُتْلى » مضارع مبني للمجهول مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر

«عَلَيْهِمْ» متعلقان بتتلى

«آياتُ» نائب فاعل

«الرَّحْمنِ» مضاف إليه والجملة مضاف إليه

«خَرُّوا» ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة والواو فاعل والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم

«سُجَّداً» حال

«وَبُكِيًّا» معطوفة على سجدا

يتبع بإعراب الربع الرابع
في امان الله

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
avatar
myahia
المدير العام
المدير العام


عدد المساهمات : 331
الفاعلية : 4
تاريخ التسجيل : 11/02/2012
العمر : 40
الموقع : البيت

http://arab2-daz.arabepro.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى